قاعدة العديد الجوية في قطر تستقبل طائرات إضافية أمريكية بعد نقلها من الأمارات

قاعدة العديد الجوية في قطر تستقبل طائرات إضافية أمريكية بعد نقلها من الأمارات

قاعدة العديد الجوية في قطر تستقبل طائرات إضافية أمريكية بعد نقلها من الأمارات

 

هناك تطورات مثيرة حول نقل الولايات المتحدة لأصولها الجوية من الإمارات إلى قطر، وفقًا لصحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية.

وفي التفاصيل، كشفت الصحيفة، أن وزارة الدفاع الأمريكية قامت بنقل أصولها الجوية من قاعدة لها في الإمارات إلى قطر.

هذه الخطوة جاءت بهدف تفادي القيود المفروضة على شن غارات جوية من القاعدة الجوية في الإمارات، والتي كانت الولايات المتحدة تستخدمها لفترة طويلة.

وقال مسؤولون أمريكيون إن هذه الخطوة دفعت القادة الأمريكيين إلى إرسال طائرات إضافية إلى قاعدة العديد الجوية في قطر، باعتبارها الإمارة الخليجية الصغيرة التي لم تفرض قيودًا مماثلة.

وتأتي هذه الخطوة في ظل التوترات المتزايدة بين واشنطن وبعض دول الخليج التي سمحت للقوات الأمريكية بالتمركز على أراضيها، ولكنها تشعر بالقلق من الانجرار إلى صراع إقليمي مع استمرار الحرب في غزة.

فقد أبلغت الإمارات الولايات المتحدة في شباط الماضي أنها لن تسمح بعد الآن للطائرات الحربية والمسيّرة الأمريكية بتنفيذ ضربات في اليمن والعراق من قاعدة الظفرة الجوية في أبو ظبي.

في الوقت ذاته، تتزامن هذه الخطوة مع انتشار تقارير أمريكية تفيد بأن واشنطن تتجه نحو تخفيض وجودها العسكري في الشرق الأوسط، حيث تمتلك قواعد في دول عديدة كقطر والسعودية والكويت والعراق والإمارات، إلى جانب القواعد في سوريا.

ويأتي هذا التطور في ظل تعرض القواعد الأمريكية في سوريا والعراق لأكثر من مئة استهداف خلال الأشهر الماضية، تبنتها في معظمها المقاومة العراقية.

شارك الخبر على التواصل الاجتماعي :

إرسال التعليق

ربما تكون قد فاتتك